Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

Le blog de Rached Arfaoui بلوغ رشاد العرفاوي

Le blog de Rached Arfaoui بلوغ رشاد العرفاوي

Informer - critiquer - lutter إعلام - نقد - صراع فضاء ديمقراطي ينتصر للتحرر والإنعتاق


زغوان ونصيبها من مؤتمر النقابة العامة للتعليم الثانوي

Publié par Rached Arfaoui sur 6 Février 2010, 17:53pm

Catégories : #الإتحاد العام التونسي للشغل

-------.jpgDe :    "abouannar@rocketmail.com" <abouannar@rocketmail.com

À :      contre_tajrid@yahoogroupes.fr          

 

زغوان ونصيبها من مؤتمر النقابة العامة للتعليم الثانوي

 

بعد انتخاب المكتب الجديد للنقابة العامة للتعليم الثانوي وتوزيع المسؤوليات نكون قد دخلنا فعليا مرحلة جديدة من الحياة النقابية في قطاع التعليم الثانوي نأمل أن تتوج بانتصار لكرامة الأساتذة وبمشاركة نقابية في صياغة السياسة التعليمية التونسية. من أجل هذا وغيره من الأهداف النبيلة سكتت جل الأقلام النبيلة أثناء المؤتمر وأثناء توزيع المسؤوليات حتى لا تتهم بالعمالة لهذا ومحاولة ترجيح كفة الآخر لكن يبدو أن بعض الأطراف أمعنت في طقوسها الاحتفالية في بعض جهات البلاد بمنطق من أصبحت له يد يعتمد عليها في النقابة العامة بالرغم من أنها  من المفروض تمثل كل الأساتذة.

البعض في زغوان ذهب إلى أبعد من ذلك بإطلاق صيحات الوعيد بتصفية المناضلين عن طريق المكتب الجديد بل أن أحدهم صرح، على خلفية تطابق لقبه مع لقب الأخ الكاتب العام الجديد، أن الأمر في زغوان بات محسوما لفائدته يقصد كالعادة محسوما بالتزوير وبإحالة الأساتذة على لجان النظام وبالتواطؤ من طرف بعض أعضاء النقابة العامة للتعليم الثانوي فهذه الممارسات هي التي أتت بالنقابة الجهوية ب"من حضر" في زغوان وهي التي رجحت كفة المزورين في مؤتمر بئر مشارقة.

نحن نذكر جيدا دور الإخوة سامي الطاهري و الشاذلي قاري في إقناع بعض الأطراف بالترشح لمؤتمر النقابة الجهوية بزغوان بعد أن قاطعه المناضلون الحقيقيون ونذكر جيدا كيف تنقلا إلى مدينة قليبية لإقناع أحد المرشحين المترددين بعدم سحب ترشحه وكيف وعد بنقلة زوجته من سليانة إلى نابل. بل أن الأخ الطاهري دخل على مقاطعي المؤتمر في مقهى بمدينة زغوان ونعت فعلهم بالتخريبي وعبر عن رفضه لهذا الموقف. نعرف كذلك الثمن الذي قبضته زوجة المدير السابق لقاء قبولها الترشح لعضوية النقابة الجهوية للتعليم الثانوي بزغوان فقد حصلت على نقلة الى العاصمة والحال أنها تعمل مع زوجها بنفس المعهد من معتمدية الفحص. نعرف أن كل هذه الممارسات صفحات سوداء تورط فيها بعض أعضاء المكتب السابق للنقابة العامة ثم قفزوا إلى المكتب الجديد دون محاسبة في مؤتمر بروتوكولي مجاملاتي ولكننا قلنا بفتح الصفحات الجديدة ما دام الكل يريد إعطاء الفرصة لمن التحق.

من أجل ذلك لم نرد إخبار المناضلين أن نائب رئيس مؤتمر النقابة العامة المدعو محمد بوقارش لم يحصل على نيابته إلا باللجوء إلى الأقدمية وأنه كاتب عام النقابة الجهوية للثانوي بزغوان ب"من حضر" بالرغم من تدخل بعض أعضاء المكتب السابق للنقابة العامة الذين دعموه بتوزيع النقل على كل من تواطأ وبالرغم من حصوله على نيابات بئر مشارقة المدلسة أصلا. هذا يعنى أن من لم يعد يمثل أحدا في زغوان أصبح يترأس وطنيا.

الآن سنقول و نحذر. نقول أن هذه الفئة القافزة على القانون ما زالت تحيل المناضلين على لجان النظام الجهوية والوطنية فبعد الإخوة الهمامي وبن قبلي يأتي اليوم رسميا بلاغ إحالة كل من الإخوة خالد سويد والتيجاني بن محمد ورمزي العزابي وجمال بن ابراهيم. هذه الفئة المدعومة أصلا من المركزية النقابية والتي تهدد المناضلين بالنقابة العامة للتعليم الثانوي تسعى إلى إفراغ الجهة من المناضلين والشرفاء حتى تتفرغ لأعمال السمسرة وبيع حقوق الشغالين.

نقول أن هذه الفئة تسعى اليوم لتأجيل مؤتمر النقابة الأساسية للتعليم الثانوي بزغوان لسنة أخرى بعد أن فقدت مصداقيتها أمام الأساتذة معتمدة في ذلك على موافقة النقابة العامة للقطاع فقد صدر اليوم بلاغا مؤتمري النقابة الأساسية بصواف والناظور  فيما وقع استثناء الزريبة وزغوان.

نحذر بعض الأطراف في النقابة العامة من مغبة المواصلة في نهج دعم فئة دون أخرى في إطار حسابات انتخابية ضيقة و ندعوها إلى عدم التدخل لإقصاء المناضلين.

ندعو الشرفاء داخل النقابة العامة للتعليم الثانوي إلى رفض تأجيل مؤتمر النقابة الأساسية بزغوان ونهيب بنضاليتهم للإشراف الفعلي على هذا المؤتمر لمنع التدليس و التزوير والتلاعب بأصوات الأساتذة حتى لا تتكرر مهزلة بئر مشارقة التي أدت إلى تركيز نقابة جهوية غير شرعية يشغلها مدراء سابقون.

ندعو الجميع في النقابة العامة للثانوي والمكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل للتنصل من شبهة الاتصال بمن يحتلون الاتحاد الجهوي للشغل بزغوان و يخصصونه لمصالحهم الشخصية كما ندعوهم للاتصال بالمناضلين الحقيقيين والتنسيق معهم من أجل مصالح العمال.

نحذر من انزلاق الوضع في الجهة إلى ما لا يحمد عقباه بعد أن أصبح مقر الاتحاد الجهوي مكانا للاعتداء بالعنف على العمال وهو ما حدث فعلا في الأيام الفائتة على يد عضو مكتب تنفيذي جهوي. هذا الوضع المتأزم قد يدعو المناضلين للرد على العنف بالعنف المضاد.

ندعو كل الأحرار من النقابيين الى فضح كل الممارسات المخلة بقانون وسمعة وتاريخ المنظمة العريقة ونلتزم بالتعليق وعدم السكوت عما نراه من تجاوزات كما نحذر المرتزقة من أن كل ممارساتهم ستكون مفضوحة للرأي العام النقابي حتى يعلموا أن الحيلة في ترك الحيل.

عاش الاتحاد العم التونسي للشغل حرا و ديمقراطيا.

أبو النار

المصدر : مراسلة إلى الفضاء النقابي الديمقراطي "ضدّ التجريد"

الرابط : http://fr.groups.yahoo.com/group/contre_tajrid/

التاريخ: الخميس 04 فيفري 2010

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article

Archives

Nous sommes sociaux !

Articles récents