Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

Le blog de Rached Arfaoui بلوغ رشاد العرفاوي

Le blog de Rached Arfaoui بلوغ رشاد العرفاوي

Informer - critiquer - lutter إعلام - نقد - صراع فضاء ديمقراطي ينتصر للتحرر والإنعتاق


ليس دفاعا عن الرفيق نجيب البرقاوي بل فضحا لعثمان الفرشيشي الحدشي الدستوري

Publié par Rached Arfaoui sur 21 Février 2010, 02:37am

Catégories : #الإتحاد العام التونسي للشغل

ugtt-sigle.jpg

ليس دفاعا عن الرفيق نجيب البرقاوي بل فضحا لعثمان الفرشيشي الحدشي الدستوري

نشر محمد العيادي على الفايسبوك بيانا ممضى بـ " نقابيون مستقلّون بجهة سليانة" يحمل في طياته تشويهات خطيرة لمناضلين نقابيين. ولمن أراد الإطلاع عليه برمّته وجده على الرابط التالي:

http://www.facebook.com/notes/mmd-lydy/ly-w-mwtmr-lnqb-ljhwy-lltlym-ltnwy-bslyn/315903569247

ونحن لن نتعرّض هنا للدفاع عن أولائك المناضلين الذين وقع استهدافهم بالإفتراء والتشويه والكذب وبأساليب خسيسة لأنهم ليسوا في حاجة لذلك. فالواقع عنيد رغم تلاعبات المشوّهين. ولكنّنا هننا سنكتف بلفت انتباه القراء إلى النقاط التي تكشف دون عناء طبيعة البعض من هؤلاء المشوهين المتموقعين حقيقة وفعليا في مواقع رجعية موالية تماما للسلطة ونسقط بذلك ادعاءاتهم الملفقة تجاه المناضلين.

يقول كاتبو نص "على ضوء مؤتمر النقابة الجهوية للتعليم الثانوي بسليانة" : " وامام هذا الوضع الذي لا يمتّ الى العمل النقابي بصلة رفض الاخوان عثمان الفرشيشي و عمر الجويني الانخراط في هذه المسرحيّة المهزلة وان يكونا ادوات في يد البيروقراطية تمرّر بها مشاريعها ."

وهو تصريح واضح ينحاز إلى عثمان الفرشيشي ويقدّمه للقارئ باعتباره مناضلا ضدّ البيروقراطية !!!!

ومن لا يعرف جيدا عثمان الفرشيشي يمكن ان يصدق هذا القول غير أنّ المطلع على ممارسات هذا لا يستطيع إلاّ أن يرثى لكاتبي النص. فعثمان الفرشيشي ليس غير أحد المرتزقة من الكارطون المتزلف للسلطة الذي ترشح في الإنتخابات التشريعية الأخيرة نوفمبر 2009 وترأس قائمة  حدش في سليانة – انظر الرابط التالي :

http://www.mds.org.tn/archive/2009/sep/26-09-2009.html 

ستجد هذا الجدول

  حركة الديمقراطيين الاشتراكيين

الانتخابــــات الرئاسيـــة والتشريعيــة 2009

الدائـــرة الانتخــــابية:   سليانة

قــــائمة المترشحين

 

المهنة

الصفة

الإسم واللقب

ع/ر

استاذ أول

رئيس القائمة

عثمان الفرشيشي

1

موظف

عضو

عمر الوسلاتي

2

أستاذ وباحث

عضو

علي الشريف

3

فلاح

عضو

حسين الهمامي

4

 

المصدر : موقع حركة الديمقراطيين الإشتراكيين

الرابط :

http://www.mds.org.tn/archive/2009/sep/26-09-2009.html

إذا فعثمان الفرشيشي هذا  الذي كان كاتبا عاما للنقابة الجهوية للتعليم الثانوي بسليانة وكان مدعوما من الأخ الطيب  بوعائشة الكاتب العام الماقبل أسبق للنقابة العامة للتعليم الثانوي وكذلك من "رفاقنا" البوكت قد ترشح على قائمة الأمدس MDS في سليانة وقرأ بيانا معرّة في التلفزة التونسية يساند فيه بن علي ويقدّم فيه الولاء والطاعة للخيارات الكبرى للنظام.

وقد سخر له بن علي سيارة ألصقت عليها صورة لبن علي يتجول عليها عثمان الفرشيشي أثناء الحملة الإنتخابية بين المعتمديات ويدعو لانتخابه في الإنتخابات التشريعية وللتصويت لبن علي في الإنتخابات الرئاسية. وقد قبض أموالا كثيرة وكاد أن ينجح لولا أنّه لم يسعفه الحظ!!!!!

فعن أية استقلالية يتحدّث أصحاب البيان وأي معنى لإمضائهم نقابيون مستقلّون بجهة سليانة.

ويتسائل أصحاب البيان المدسوس الذي نشره العيادي دون أي اعتبار لعدم صدقيته ودون ان يكلّف نفسه مشقة التدقيق في طبيعة الذين مدوه بالبيان قائلين :

"بقي لنا الان ان نتساءل:

- هل يمكن لمن رهن ذاته و باع ذمّته للبيروقراطية أن يكون مؤتمنا على القطاع بالجهة ؟ "  

ونحن نجيبهم بكلّ بساطة: متى كان لمن باع ذمته للأحزاب الكارطونية المعادية للنضال النقابي والذي انخرط كلّيا في برامج السلطة ومشاريعها وأكل من موائدها الحق في الحديث عن إدانة البيروقراطية. لأنّ البيروقراطية ليست إلاّ الخادم الذليل للسلطة فالفرشيشي وجماعنه والبيروقراطية لا يمثلان سوى الوجه والقفى لعملة واحدة.

فلن تنطلي ألاعيبكم أيها النقابيون المستقلون جدّا جدّا ومن سليانة!!!   

 *لإطلاع على مواقف الفرشيشي وحزبه يمكن مراجعة الندوة الصحفية التي عقدتها حركة الديمقراطيين الاشتراكيين في تونس 19 سبتمبر 2009 حول الإنتخابات الرئاسية والتشريعية على العنوان التالي :

http://www.almoulahedh.com.tn/elections-tunisie-2009/article-1401.html

الإمضاء:  نقابي واحد فقط ليس من سليانة   

المصدر:

مراسلة إلى الفضاء النقابي الديمقراطي "ضدّ التجريد"

الرابط :

http://fr.groups.yahoo.com/group/contre_tajrid/

Commenter cet article

Archives

Nous sommes sociaux !

Articles récents